الأحد، 27 مايو، 2012

فتح قريب



تتوالى الأحداث ولله فيها شئون كما أن له شئون فى خلقه

لم يكن من طبع الدنيا أن تأتى أحداثها على ما يرام وما نتمنى

ولكن غالبا تأتى الأحداث بما يخالفنا وتختلف وقتها ردة الفعل 

فمن يرد الله به خيرا صبر أو شكر وعرف أن مراد الله منها سيكون خيرا 

اليوم أتذكر موقف الصحابة يوم الحديبية ولمن لا يعلم القصة ( فى سورة الفتح ) فليقرأها جيدا 

من أكثر القصص المؤثرة والتى تجعلنا نصبر ونفكر بطريقة مختلفه 

ولعل ما نحن فيه فتح كفتح الحديبية 

كان صلح الحديبية رغم قسوته على قلوب المؤمنين ..

 فتح قريب ومن بعده فتح طيب قلوبهم وأشفى صدورهم


 لكن معاده كان فى علم الله كما كان وأثابهم بهذا الفتح القريب

 ولو لم يعرفوا بأنه فتح إلا بعدها 


هكذا نحن خلقنا من عجل

أفكر فى المعانى العظيمة التى تعلمها المؤمنين من موقفهم بعد صلح وفتح الحديبية ( هو فتح كما سماه الله تعالى بالفتح القريب ) 


وعلى مستوى الأحداث التى امر بها شخصيا وأيضا أحوال البلد بعد الإختيار الصعب الذى سنخوضه فى إعادة الإنتخابات 

وسأكرر لعله فتح قريب 




اللهم إجعل ما نحن فيه فتح قريب يليه فتح يطيب قلوبنا 

اللهم آمييييييييييييييين

****************

على فكرة بقى 
وعلى هامش النكد والتفكير لازم نضحك شوية

وهناااا

دعوة للضحك البرئ عشان نقدر نكمل :) 

الأحد، 20 مايو، 2012

طائران




يحومان .. يحلقان .. يدوران حول بعضهما

علقت بصرى عليهما أو ربما جذبانى إليهما 

سُحبُُ متحركة تظلهما .. واحدة تلو الأخرى 

لتكتمل لوحة أشعر بإبتسامة كل ما فيها 

سُحب.. وطائران.. وعينايا ..

الكل بعيد عن أرض مزدحمة ببشر

بشر تزدحم عقولهم وقلوبهم بما يهم ولا يهم

وأنا أنظر لأعلى مبتسمة أدور كدورانهما حول بعضهما

يلعبان .. لكنه يحميها ... وتثق به 

أتخيلهما ملونين بألوان الحياة المرحة 

طارا بعيدا ... لكنهما ظلا يحلقان بفكرى 

الأحد، 13 مايو، 2012

نبضات




قريبا سأسطر حروفا تختلف نبضاتها عما سبق

قريبا سأفرد لتلك النبضات صفحات وصفحات

قريبا سأدعها تمرح بداخلى وتخرج حروفا أدونها وألونها 

قريبا لا أعلم متى تحديدا لكنه مجرد شعور لن أتجاهله


الاثنين، 7 مايو، 2012

أجازة قصيرة

و  ــــحـــــ  ـــ شــــ  ــــ تــــــ ـــــــو نـــــ ــــى

وبجد وحشتنى الكتابة لدرجة إنى حسيت للحظة إنها كمان زعلت إنى بعدت شوية وتاهت الحروف وأدينى بحاول أصالحها :)

أجازة قصيرة وأعود للقاهرة لإستكمال ما بدأت 
مرت عشرة أيام تقريبا لكنها كانت مذدحمة بالأحداث

أحداث خاصة بالدورة نفسها والتعارف على أصدقاء جدد والتأكيد على معانى كنت أعمل بها من نفسى ولم أكن أعلم أنها علم ، ورغبه صادقة فى الإستمرار فى البحث والوصول فى هذا العلم لمرحلة ترضينى وترضى ربى - من باب أنى متأكده أن أصل هذا العلم فى شريعتنا وخير معلم له هو سيدنا محمد صلى الله على وسلم وصحابته الكرام رضى الله عنهم وألحقنا بهم - 

أحداث عامة .. وبالتحديد العباسية ، ليس فقط لأنى أسكن فى القاهرة وهى من المرات القليله التى تواجدت فيها هناك لكن لأن هذه المرة الأولى التى أشاهد فيها وأرى أحداث عنف فيما بعد الثورة 
يوم الأربعاء 2/5/2012 ومن أمام مسجد النور لقلب الميدان والمرور من أسفل الكوبرى والدخول لنقابة التطبيقين ..
شاهدت بعينى لأول مرة ضرب الرصاص والملوتوف وتبادل رمى الطوب والحجارة .... بلطجية مأجورين والعسكر إيدهم ملوثة بدماء المقتولين ..
يومها كنت فى حالة هدوء غريب ... مررت  من قلب الحدث رغم تحذيرات من حولى ... ولا أعلم السبب لكنه ربما عائد لتركيبة الشخصية التى لا تجيد تهويل الأمور والمغامرة غالبا محسوبة ومحسومة ( ومن يقرأ فى رؤى البراءة سيعلم أنها تركيبه سبحان الله :) ) ... لا خوف من غير داع أو سبب مأكد بقرب الخطر ... وفى النهاية ستر ربنا لأن  اتنين قتلوا فى نفس المكان الذى كنت أمر به وتقريبا بعدى بنصف ساعه أو ساعه على الأكثر ..

كنت أسمع ضرب النار جاى من أمام المترو تحديدا ومريت من تحت الكوبرى ، وفى نفس اللحظة أمامى سلك شايك وواحد شكله بلطجى ماسك زجاجة ملوتوف مر بجانبى أول مرة أعرف شكل الملوتوف وعدت الحمد لله ...
بعد دخولنا القاعة فى برج التطبيقين وإلغاء المحاضرة بسبب الأحداث إضرينا نخرج تانى كان الضرب أكثر والأعداد فى تزايد .. كان بعض زملائنا يمنعوانا من المرور فى اتجاه الميدان لكن كنا مجموعات ومجموعتى كنا المفروض نركب سيارة زميله وكانت راكنه سيارتها قريب من الأحداث طبعا طلعوا يجروا :) وأنا ماشية على مهلى عادى يعنى ماهم اللى بيضربوا بعيد وعلى بال ما تشغل العربيه محسوووووبه يعنى 
بصراحة مجرتش إلا فى آخر لحظة لما قابلنا واحد قعد يزعق إنتو رايحين فيييين أنا سامعهم بيقولوا هنقتل أى بنت أو ست تعدى من هنا ... بصراحة جريت لمؤازرة صديقاتى الخائفات 0_0 



العواطف مشحونه جدا بهذه الأحداث ورغم ذلك متفائله إن الجاى أحلى وسيولى الله علينا من يصلح ويتقيه فينا بدون شعارات فقط بالعمل والإخلاص والعدل 

**************

درسنا ما يسمى بقانون الجذب ... إطلب شيئا ما ... عش كأنه تحقق ... تلقاه بصدر رحب ..
قلنا نجرب..
حجات بسيطة تمنيتها لكنها تحققت سبحان الله 
بعض من التفاؤل ولا اعلم من يسبق ... التفاؤل أم الأحداث 
عموما أيا كان من يسبق لكنه شعور رائع

بداية كتابتى حدثتنى نفسى أن أترك الكتابة بضع ساعات حتى أتأكد من حدث كنت قد تفائلت به منذ أسبوع 
رأيت رؤيا خير ( وعينى اليمين طول النهار ترف :) ) ونزلت الجامعه وسبحان الله كان فيه قطرات مطر وكنت مستبشره بها خيرااا 
وفعلا يومها كان فيه خبر فى بدايته صحيح إلى الآن لا أعلم إن كان سيكتمل أم لا لكنه كله خييييييير الحمد لله 


**************

كتب جديدة أضفتها لمكتبتى .. :)
إتخذت من تواجدى فى القاهرة فرصه لم أضيعها فى إقتناء كتب كنت قد نويت شرائها ، وكتب أخرى تفيدنى فى موضوع الدورة - التنمية البشرية - 

أسماء الكتب الجديدة :)

عزازيل  والنبطى ..... ليوسف زيدان وفى الطريق اللاهوت العربى 
ذاكرة الجسد ............لأحلام مستغانمى 
استمتع بحياتك ........للشيخ محمد العريفى 
مفتاح لكل الأبواب ..... لتشارلز إف هانيل 
قوة عقلك الباطن .........لجوزيف مورفى 
التفكير السلبى والتفكير الإيجابى ....... لإبراهيم الفقى 
قوة التحكم فى الذات ...................... لإبراهيم الفقى 
البرمجة اللغوية العصبية ....... .........لإبراهيم الفقى 
المفاتيح العشرة للنجاح .................. لإبراهيم الفقى 
حياة بلا توتر ............................ لإبراهيم الفقى 

كالعادة عند قراءتى لأى كتاب أقوم بكتابة بعض الملاحظات و الإقتباسات وعلى قدر الإمكان أكتبها هنا فى الجزء الخاص بقراءتى 
ليس فقط للإحتفاظ بها ... لكن بصدق كى أفيد كل من يقرأ هنا 
كنت قد إنتهيت من قراءة رواية محال لــ يوسف زيدان لكن إنشغلت بالسفر عن كتابة تعليق عليها وإن شاء الله فى أقرب وقت سأكتبه :) 

يدى تكتب وعقلى بعض الشئ مسافر لوقت آتى بعد قليل فى المساء ... يارب خير 

وإلى أن نلتقى مرة أخرى 
أعتذر عن عدم تمكنى من متابعه كتباتكم 
وهتوحشونى إلى أن نلتقى ثانية بأمر الله 


☻♥☻