السبت، 30 أكتوبر، 2010

عندما تملك من يحيرك !!!!




غريب حقا أن تجد نفسك تفكر فى أمر يأخذك عن العالم ، يذهب معه قلبك حتى تشعر به مسافراً بعيدا عنك وأنت تحاول جذبه ومنعه وهو بكل إصرار لا محالة مسافراً .. وتتبادلان إتهام كسر الخاطر وجلب المتاعب ، وتكون معه فى حاله تنشغل بعا دموعك عن عينك .. فتظل تدمى من داخلك ولا تدمع عينك فلا هى تدمع حتى يمسح دموعك قريب ، ولا أنت تملك قلبك فتستريح ..... وبينما أنت فى تلك الحالة العجيبة بكل ما فيها من ألم وحيرة وقلق وجراح تنزف ، تجد عقلك يأخذك لمكان بعييييييييييد عما كنت فيه  ، وكأنه يجذبك فى طريق مملوء بأشواك وكسر زجاج  حتى ينتهى مما يريد فيدعك تعود فى نفس الطريق وحيدا على نفس الجراح فتزييييد فتصل لما كنت عليه فربما تعود فلا تجد قلبك ..........

   وبين قلب وعقل قد لا يتفقان تحيا مشتت ، تكاد تفقدهما معاً رغم أنك بمقاييس البعض مازلت على قيد الحياة ... وأى حياه هذه التى تفقد فيها السيطرة عما تملك ... وأى حياه هذه التى يحتار فيها قلبك وعقلك ولا يصل أحدهما لما يريد .... وكلما رأى أملا جرى عليه وجده سراباااااااااااً    .

هناك 4 تعليقات:

  1. السلام عليكم
    كم هو احساس محزن عندما يكون الانسان بهذه الحاله ويشعر بمثل هذه المراره
    كما عودتنا دائما اختنا امة الرحمن

    اسلوبك دئما اكثر من رائع
    اسعد الله ايامك

    ردحذف
  2. وعليكم السلام

    مرحبا فيتو

    اكيد محزن جداااااا يكاد القلب ينفطر بسببه
    ومرارة ربما لا يغيرها شيئ

    لكن الأمل فى الله
    وفقدان العقل أحيانا يؤدى لندم يفوق تلك المرارة لذلك فالتمسك بالعقل مفييد أكثر

    شكرا لتعليقك

    ردحذف
  3. أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

    ردحذف
  4. سلام الله عليكم ورحمته وبركاته اولا احب اقلك نايس تعبير وكلام واحساس تسلم ايدك ثانيا متهيألى الانسان لابد وان يعيش بقلبه وعقله ربنا اعطانا اياهم علشان اكيد ليهم فائده علشان كده لازم نحكم عقولنا قبل سيطرة قلوبنا على الرغم انه وفى احيان كثيره بيغلب احساس القلب على تفكير العقل بس ادعى ربنا انه يجعلنا متزنين فى استخدام العقل والقلب وان لا نعيش حالة الحزن والمرار تارة اخرى.

    ردحذف

مرحبا بكل من دخل عالمى