السبت، 7 أبريل، 2012

لون أرض

( المشاركة 4 والأخيرة فى  لون حدث الكتابة ) 


عندما أتينا إلى هنا كنت فى الحادية عشر من عمرى ، أطل من أى نافذة فأرى تلك المساحة الشاسعه الممتده على مرمى البصر ، تتغير ألوانها كل فصل ... بين الأخضر الفاتح ثم الغامق فالأغمق أو يتحول الأخضر إلى أصفر ثم إلى ذهبى .. أو ترى أخضرا يعلوه بياضا ... 


وفى كل مرة وإن توحد اللون يكون الموصوف غير الآخر فكل له ميعاد .... تتعدد ألوان الأخضر والأصفر والأبيض والأسود ... وكل هذه الألوان من بعيد تلتقى بـ الأزرق الصافى والذى يتحول أحيانا للون قاتم ينزر بقرب الخير..


وبين هذا النوع والآخر وفى الفواصل ترى الأسود وقد إكتحلت به الأرض ، أسودا  تعشقه رمزا للخير أتى واستقر هنا منذ زمن ليعطى لحياتنا هنا ألوانـا تكسب الروح هدوءا وراحة قد نُحسد عليها ..



فى الشتاء أرى قمحا يخضر صغيرا ثم أتابع تغير ألوانه حتى يصير ذهبا على سوقه يتمايل  فيحدث صوتا تعشقه  - صوت الخير - تُحرَث الأرض فتراها مخطوطة خطوطا سوداء فقط لتنعم بأشعة الشمس لفترة لا تطول ، ثم ترى صفحة ماء قد غمرتها فتحول الأسود إلى الأزرق اكتسب لونه من زرقة السماء ...

سريعا ما تتشربه الأرض العطشى فيمتزج الأسود بالأزرق ويظل اللونان يتبادلان حتى ترى بشائر الأخضر من جديد هذه المرة للأرز ، نتابعه هو الآخر حتى يأتى آخر الصيف فتتحول الأرض للونها الأسود فى دورات لا تنتهى .



وقد ترى لون نوار الفول وتشتم رائحته الذكية ، ومنذ زمن لا أعلم كم كنا نرى قطنا ناصع البياض .. وبين ألوان أرض تعشق حريتها فى تبديل الألوان ، وبين صيف صاف وشتاء ممطر وربيع مزهر وخريف شارد .. تحلو الحياه وتصفو .. 



كنت أشعر بالبهجة وأنا أرى ألوان الحياه الأجمل تتقلب على صفحة الأرض ، تحرسها تلك النخلات التى تتوزع على مرمى البصر شاهقات لا تتنازل عن أخضرها .. وفى الأوان يضيف إليها الأحمر والأصفر حياه جديدة .. وزيتونة لا تتخلى عن ورقاتها الخضراء طوال العام ... وتينة أول من تسمح للورقات الخضر الصغار أن تكسوها وتينات صغار أن يزينها .. 

تلك اللوحه ليتها دامت ... أشعر بها تبكى تحت هذه الجدران التى أماتت فيها الروح ، وأبعدت عنها الأخضر والذهبى والأبيض حتى الأسود لم يعد كما كان .. 

اليوم لم تعد صفحة الألوان المبهجة أصبحت صناديق يسكنها أناس إشتروا الأغلى بالأرخص وأينما وجد هؤلاء يهرب الجمال بعيدا وإن كان لهم فى الأصل ، لم يبق من لوحتى الجميله سوى الذكريات وبعض الصور التى تذكرنى بما كان ، وأصبحت أنا حبيسة أكره النظر لمكان كان فيه حياة ربما لأظل مع خيالها  الذى لا يتركنى ... 







هناك 20 تعليقًا:

  1. رائع ما سطرتي هنا رؤى

    ردحذف
  2. والأروع مرورك يا عبير:)


    دمت بخير

    ردحذف
  3. أينما وجد هؤلاء يهرب الجمال بعيدا
    صدقتى يا رؤى
    بس ايه الجمال ده بجد بوست تحفه تسلم ايدك

    ردحذف
  4. دى حياتى هنا وهكذا اصبحت بعدما كانت يا هبة

    كانت لوحة من خيال

    الله يسامحهم


    دمت بخير

    ردحذف
  5. كل يوما نكتشف لكي موهبة رؤي

    ارسيلك علي موهبة هههههه

    جميل حقا ماسطرتي

    تحيتي

    ردحذف
    الردود
    1. ههههه هما اتنين بس والباقى كله جد عندى هههههههه

      شكرا لمرورك اخى


      دمت بخير

      حذف
  6. الله
    جميلة بجد
    عجبتني جدا
    والداخلة بجد لذيذة وممتعة
    استمتعت بها جدا
    مساء البنفسج

    ردحذف
    الردود
    1. اهلا بيك رحاب

      ياريت الالوان متخلصش ولا تنتهى تعليقاتنا لبعض

      مرورك اسعدنى

      دمت بخير

      حذف
  7. اليوم لم تعد صفحة الألوان المبهجة أصبحت صناديق يسكنها أناس إشتروا الأغلى بالأرخص

    واااااااه من زمن لا بقدر اهله قيمة الالوان وبهجة معانيها

    احييك اختى وكانت تجربة الكتابة للالوان حدث راقى وممتع للجميع
    بارك الله فى كل الجهود

    تحياتى لك وتقديرى

    ردحذف
    الردود
    1. تعرفى اول ما شفت ان فيه تعليق والله جيتى فى بالى :)

      نورتى واسعدنى تواجدك هنا

      ومرحبا بك صديقة جديدة


      ستظل الالوان لكنها تختلف بإختلاف البشر

      دمت بخير

      حذف
  8. اســتمتعت جدًا بالوصف الدقيق ده..بجد رائـــع..كان نفسى أمتع نظرى باللوحة دى.. بس للأســف زى ما قلتى فى النهاية..الناس اشتروا الأغلى بالأرخص..الحمدلله انك لحقتى بقى.
    دمت بخير....تقبلى مرورى وتحياتى.

    ردحذف
    الردود
    1. هههههه اه لحقت فعلا لكن كون انها اصبحت مجرد ذكرى ده مؤلم بجد
      ودلوقتى مضطرة امشر عشر دقايق عشان اشوف نفس اللوحه لكن طبعا مش هقدر اتابعها زى زمان

      نورتى حبيبه فينك من زمااااااان

      حذف
  9. الذكريات ...لوحات ... دائما ما تكون ... منزوعة الألوان .


    تحياتي لقلمك الرقيق

    ردحذف
  10. روعة يا رؤى
    الذكريات دوما ساحرة

    ردحذف
    الردود
    1. يمكن مش دايما لكن تالأكيد انها تظل تحتفظ بمساحة داخلنا


      يارب يكون امبارح كله تمام
      :) عايزين الفعاليات بقى

      دمت بخير

      حذف
  11. بجد البوست ده جميل و فكرنى ببوست قديم كتبته
    هو ليس له علاقة بالالوان بس نفس المعنى شعرت به

    ده اللينك بتاعه

    http://salyziad.blogspot.com/2011/02/blog-post_23.html

    تحياتى

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا لمرورك أستاذى
      واكيد هروح علطول اشوف البوست


      دمت بخير

      حذف
  12. رائعة كعادتك يا رورو

    ردحذف
    الردود
    1. نورتى يا منى
      انتى بس اللى بتحبينى هههههه

      حذف

مرحبا بكل من دخل عالمى