الاثنين، 29 أكتوبر، 2012

زهورى ..




مسكتى ليل ... قد تزهر إحداهما الليلة أو غدا 

خمس وردات بلدى ... بيضاء وبمبى والأخريات ما زال لونهن فى علم الغيب 

ثلاث شتلات عطر .. أوراقهن خضراء ورائحتهن لا تقاوم 

ياسمينتان بلدى ... زهورها بيضاء .. ساحرة الشكل والشذى

جهنمية حمراء ... بدلا من التى كتب لها القطع وتكمل 

ثلاثة جهنميات تزين السور وقريبا 

ستختلط ألوانهن .. بيضاء .. فوشية .. وحمراء .

و تمر حنة .. وحيدة بين الشتلات .. أنتظر زهورها البيضاء


أنتظر الربيع لتزهر كل زهورى ..

* الصورة إحدى زهرات وردة بلدى لم تتفتح كاملة بعد 

*******

بدأ الحلم يقترب من التحقيق 

اليوم ذهبت وأبى وإشترينا الشتلات 

جال فى خاطرى 

أن الحلم ربما كان سعيدا وقت أن كان حلما أكثر منه وقت تحقيقه !!

ولم أعلم أهو ما يجعلنا سعداء أم الحالة النفسية نفسها هى التى تجعل الأحلام والأمنيات  

سعيدة 

أيا ما كان الجواب وفلسفته 

غدا" إن شاء الله " سأملء جنينتى الصغيرة  وسأضيف شتلاتى الصغيرات للشجرات الموجودات 

( نخلتان ، رمانتان ، تينة ، زيتونه ، نونسيانة ، جهنميتان )

لعل الربيع يأتى وحديقتى مزهركل ما فيها 


.

هناك 6 تعليقات:

  1. الردود
    1. جنتى !!

      أخذتنى الكلمة ومعناها وسرحت عندما رأيتها على الفيس فى تعليقك استاذ خالد

      أهى جنتى فعلا ... أم ستكون هناك جنة غيرها

      شكرا لمرورك

      حذف
  2. إن شاء الله أيامك كلها هنا وسعادة يارب .. أنت ووالدك وكل أسرتك الكريمة .. آمين

    ردحذف
  3. مراقبة الزرع وهو ينمو شئ بديع رائع

    وكلما كربت تشعرين بالسعادة

    ربنا يبارك لك في زرعك

    ردحذف
  4. جعل الله أيامك كلها قطعة من الجنة
    تحياتي
    حكاية

    ردحذف
  5. مساء الغاردينيا رؤى
    رائع هو الحلم في أنتظاره وتحقيقه
    حقق الله لكِ أحلامك وملئ حياتك بـ زهرات السعادة "
    ؛؛
    ؛
    لروحك عبق الغاردينيا
    كانت هنا
    reemaas

    ردحذف

مرحبا بكل من دخل عالمى