الاثنين، 3 ديسمبر، 2012

ما وراء الحروف


غالبا المخفى من الشئ أكبر قيمة منه ... الجوهر والسبب وراءه 


ما وراء الأشياء غالبا أكثر تأثيرا .. وأوسع معنى .. 

يؤلم أكثر 

يسعد أكثر
يحير أكثر 

ويبقى المعنى يؤرق صاحبه ومن يهمهم الأمر 

نكتب كثيرا .. تُفهم الحروف .. ويبقى المعنى واسع يشملنا جميعا




لكنه قد لا يصل للمعنى وراء كتابته

هناك 5 تعليقات:

  1. صباح الغاردينيا رؤى
    دائماً هناك شئ أجمل أو حتى أشد ألماً
    لايقرأه سوى من نزفه وإن تشابه في قلوب الآخرين "
    ؛؛
    ؛
    لروحك عبق الغاردينيا
    كانت هنا
    reemaas

    ردحذف
  2. أستاذة رؤى ..
    كلماتك دوماً لها معانٍ بعيدة وعميقة ومتشابكة ..
    من يقرؤها يجد فيها ما يمسه ..
    رغم أنه ربما قيلت لغير المعنى الذي فُهِمتْ منه ..
    وهو أسلوب في الكتابة يعتبر فناً بحد ذاته ..
    دمت بألف خير ..
    مع التحية الطيبة ..

    ردحذف
  3. هنا يحدث أن المعاني أكبر من العبارات، ورؤية الكاتب ما لها حدود، قد تضيق العبارات عن احتمالها، أستند لقول النفري: (كلما اتسعت الرؤية ضاقت العبارة).
    مودة لا تشيخ

    ردحذف
  4. ما وراء الأشياء غالبا أكثر تأثيرا .. وأوسع معنى ..

    ------------

    عندك حق ... وكلام لمس شغاف قلبي بجد ...

    دمت مبدعة ..

    ردحذف
  5. وهو كذالك رائع ان كان المخفي شي جمييييل

    ومؤلم ان كان عكسه

    دمت بخير

    ردحذف

مرحبا بكل من دخل عالمى