الثلاثاء، 31 مايو، 2011

بين سطورها






نكتب ونسطر ... مشاعر وآراء وخواطر.....


ويظل بعض ما نقرأ يجذبنا إليه ..... 



ربما لأنه يمس القلب من غير تكلف ...



وربما لأنه يصف حال نعيشها ونعجز عن وصفها .... 

وربما لأنه يحمل بين السطور حل لهموم كنا نعدها جبالا راسخات ...



ويظل هناك حيث تركناه حتى نتذكره ونذهب إليه يملؤنا الخجل ...


فنجده يبتسم ويقول  كفى  غيابا ولا تعتذرى ... 


فهذه كتبى حين أبحر بين سطورها .... 






.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

مرحبا بكل من دخل عالمى